أخبار عاجلة
الأمن يضبط شخصين ارتكبا أفعالا مخجلة في أسوان -

«القصير»: إعادة تأهيل المزارع المغلقة وتوفير فرص عمل لصغار المربين

«القصير»: إعادة تأهيل المزارع المغلقة وتوفير فرص عمل لصغار المربين
«القصير»: إعادة تأهيل المزارع المغلقة وتوفير فرص عمل لصغار المربين

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
«القصير»: إعادة تأهيل المزارع المغلقة وتوفير فرص عمل لصغار المربين, اليوم الأحد 2 فبراير 2020 12:15 صباحاً

اشترك لتصلك أهم الأخبار

شهد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، واللواء مصطفى أمين مدير جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، والدكتور على جمعة رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير، السبت، توقيع بروتوكول تعاون وزارة الزراعة وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية وشركة أرض الخير إحدى شركات مؤسسة مصر الخير، بمقر وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، لتطوير وتنمية الإنتاج الحيواني في مصر وإعادة تشغيل المزارع التابعة لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي بطريقة متطورة واقتصادية من خلال صغار المربين (مشروع البتلو) بالتعاون مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية لتوفير أجود أنواع سلالات لحوم وتحت إدارة وإشراف شركة أرض الخير إحدى شركات مؤسسة مصر الخير بغرض تحقيق نسبة أرباح مقبولة لصغار المربين.

وقع البرتوكول الدكتور مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، واللواء فايز أباظة رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للإنتاج الحيواني، ومحسن محجوب رئيس مجلس إدارة الشركة أرض الخير، وأمين صندوق مؤسسة مصر الخير.

كما شهد وزير الزراعة ورئيس جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، ورئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر توقيع ٥ عقود حق انتفاع وإدارة ل ٥ مزارع تسمين مواشي في محافظات دمياط والغربية والبحيرة وبني سويف، بين مركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة وشركة أرض الخير، وقعهم محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية، ومحسن محجوب رئيس مجلس إدارة شركة أرض الخير.

وقال السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي إن البرتوكول نموذج للتعاون بين الدولة القطاع الخاص، مشيراً إلى أن الدولة في توجيهات من الرئيس عبدالفتاح السيسي والدكتور ومصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء تسعي لرفع كفاءة المشروعات المملوكة لها، مشددا على ان البروتوكول يستهدف إعادة تأهيل المزارع المغلقة وتوفير فرص عمل لصغار المربين.

وأوضح وزير الزراعة أن البرتوكول يقدم نموذجا مشرفا في آليات التعاون، من أجل تطوير وتنمية الثروة الحيوانية، وتشغيل الشباب، واستقدم سلالات محسنة، مشيراً إلى أن العمل سيبدأ من الغد، وخاصة أن الأدوار ووجبات كل طرف محددة، وتقدم وزارة الزراعة المزارع التابعة لمحطات مركز البحوث الزراعية، وتتولي مؤسسة مصر الخير تتولي تشغيلها، وجهاز الخدمة الوطنية يوفر السلالات، موضحا أن الوزارة سوف تقوم أيضا بتوفير الرعاية البيطرية.

وأكد وزير الزراعة أن الوزارة ستسير في ذلك الدرب في مشروعات أخرى بهدف رفع كفاءة الاصول والاستغلال والأمثل لها بما ينعكس على زيادة العائد وتطوير مزارع الإنتاج الحيواني بمختلف المحافظات وتوفير فرص العمل.

ومن جانبه، قال الدكتور على جمعة رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير وعضو هيئة كبار العلماء، إن المؤسسة تعمل في مجال تطوير الإنتاج الحيواني في مصر منذ أكثر من 10 سنوات من خلال المشروعات الصغيرة والمتوسطة الممنوحة للشباب والفتيات بمزارع مؤسسة مصر الخير بالمحافظات المختلفة وخلق صغار رجال أعمال وتحقيق أعلى عائد أرباح لهم بإتباع أحدث أساليب الإدارة والتكنولوجيا المتاحة في مجال إدارة وتشغيل مزارع تسمين الإنتاج الحيواني وقد تم تخريج حوالي 6000 شاب وفتاة من هذه المشروعات.

وأعرب «جمعة» عن سعادته بالتعاون مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي وجهاز الخدمة الوطنية في هذا المشروع من أجل خدمة البلاد والعباد.

ويعتبر البروتوكول هو امتداد للمشروع بالتعاون مع مؤسسات الدولة متمثلة في وزارة الزراعة وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية من خلال رفع كفاءة وتشغيل مزارع وزارة الزراعة المتوقفة عن العمل وتوفير عجول تربية للتسمين ذات إنتاجبة عالية ( مشروع البتلو) من خلال جهاز مشروعات الخدمة الوطنية وتشغيل صغار المربين لإنتاج عجول لحوم حمراء للمساهمة في سد الفجوة الغذائية من اللحوم الحمراء في مصر.

معلومات الكاتب