أخبار عاجلة
مصر.. كشف أثري "ضخم" لتوابيت فرعونية -
رجل يفاجئ مشيعيه بعودته للحياة خلال دفنه -

اقتصادية دبي: الإمارة تواكب تطلعات المستثمرين وتحوّلات التكنولوجيا

اقتصادية دبي: الإمارة تواكب تطلعات المستثمرين وتحوّلات التكنولوجيا
اقتصادية دبي: الإمارة تواكب تطلعات المستثمرين وتحوّلات التكنولوجيا

تكريم الفائزين بـ«جائزة الاستثمار المؤثر في التنمية» ضمن 6 فئات. من المصدر

انطلقت في دبي، أمس، أعمال الدورة الخامسة من «أسبوع دبي للاستثمار»، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، والذي تنظّمه «مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار» إحدى مؤسسات اقتصادية دبي تحت شعار «الاستثمار في مدينة المستقبل».

وأكدت اقتصادية دبي أن الإمارة تمكنت من مواكبة تطلعات المستثمرين، وتحولات التكنولوجيا وطموحات رواد الأعمال والموهوبين في المنطقة والعالم.

وتسلّط فعاليات «أسبوع دبي للاستثمار» الضوء على ما تزخر به إمارة دبي من آفاق واعدة للاستثمار، من خلال التعريف بفرص الاستثمار الحالية والمستقبلية، وما تشهده بيئة الاستثمار في الإمارة من تطورات إيجابية.

وشهد جدول أعمال «منتدى دبي للاستثمار» خلال اليوم الأول من «أسبوع دبي للاستثمار» عرضاً رئيساً لمؤسس الثورة الصناعية الرابعة، هنريك فون شيل، تناول فيه شعار الدورة الخامسة، وكيف استطاعت دبي مواكبة احتياجات الحاضر، وريادة العالم كمدينة المستقبل الذكية والمستدامة.

وتخلل المنتدى توقيع مذكرة تفاهم بين «مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار» ووزارة الزراعة في ولاية توكانتينس في البرازيل، وذلك في إطار دعم الشركات البرازيلية التي تتخذ من دبي بوابة رئيسة لنمو أعمالها في الأسواق الإقليمية والعالمية.

سياسة الانفتاح

وقال المدير العام لاقتصادية دبي، سامي القمزي، في كلمة افتتاحية، إن «اقتصاد دبي مبني على الانفتاح مع العالم، وعلى خطط استراتيجية واضحة ومفصلة»، مؤكداً العمل يداً بيد مع القطاع الخاص لتحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وآخرها «وثيقة الخمسين» التي رسمت صورة متكاملة لرؤية سموّه المستقبلية، وأكدت من جديد على المبادئ الأساسية التي تستند إليها سياسات وتوجهات إمارة دبي، كاقتصاد سوق حر ومفتوح، ووجهة مفضلة للاستثمارات الأجنبية.

ولفت إلى أن «وثيقة الخمسين» تضمنت تدشين مجموعة مبادرات وسياسات متوازنة ومتكاملة ومرنة من شأنها دعم معدلات النمو، وضمان الاستدامة والازدهار في دبي.

وأكد القمزي أن دبي تمكنت تحت مظلة القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، في مواكبة تطلعات المستثمرين، وتحولات التكنولوجيا وطموحات رواد الأعمال والموهوبين في المنطقة والعالم.

وأضاف: «تفتخر اقتصادية دبي بشكل خاص، بتعدد المؤشرات الدولية الموثوقة التي تضع الإمارة في المقدمة إقليمياً وعالمياً في العديد من المجالات الاقتصادية، حيث تبرز مقومات ومزايا اقتصاد دبي الاستراتيجي، وتسلط الضوء بالحقائق والأرقام على جاهزية بيئة الاستثمار العالمية بالإمارة».

وتحدّث القمزي عن موقع دبي المتقدم بين أفضل المدن الجاذبة للاستثمار الأجنبي المباشر على مدار السنوات الخمس الماضية، مؤكداً أنه يعكس تنوع الفرص الاستثمارية الجديدة في مختلف القطاعات الاقتصادية الحيوية بالإمارة، ويؤكد على استدامة ومرونة اقتصاد دبي في مواجهة ما يشهده العالم من تحولات وتحديات اقتصادية، أثرت سلباً على تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر عالمياً في السنوات الأخيرة.

وأضاف: «تواصل اقتصادية دبي ومؤسساتها، العمل على توفير بيئة استثمارية متطورة هي الأكثر سهولة في ممارسة الأعمال يعززها التطور المستمر، وفتح آفاق رحبة للاستثمار بالإمارة حاضراً ومستقبلاً»، مشيراً إلى دراسات لاقتصادية دبي توقعت أن تصل معدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي في دبي إلى 2.1% في عام 2019، وبنسبة 3.8% في عام 2020، و2.8% في عام 2021، ما يعزز من ثقة المستثمرين في واقع نمو أعمالهم.

وشدد القمزي على أن الإنجازات الكبيرة تعكس الثقة والشراكة الناجحة التي أرست دعائمها قيادة إمارة دبي، برؤية واضحة للمستقبل، عززت من مشاركة القطاع الخاص في مسيرة التنمية الاقتصادية المستدامة بإمارة دبي، لتصبح الإمارة الوجهة المفضلة لنمو وتوسّع الشركات العالمية والناشئة من أنحاء العالم.

الاستثمار في المستقبل

من جهته، قال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، فهد القرقاوي، إن إمارة دبي حافظت على ريادتها العالمية ضمن أفضل 10 مدن عالمية جاذبة للاستثمارات الجديدة، على مدار السنوات الخمس الماضية، واستقطبت زيادة تقدر بـ139% خلال النصف الأول من العام الجاري بإجمالي 46.6 مليار درهم، معتبراً ذلك إنجازاً كبيراً يؤكد على مدى تنوع وجاهزية اقتصاد الإمارة، لتوظيف تدفقات رؤوس الأموال والتكنولوجيا والمواهب في العديد من الاستثمارات النوعية في القطاعات الاقتصادية المستقبلية التي تواكب تطورات القرن الـ21.

وأضاف: «فاجأت إمارة دبي العالم في عام 2018، عندما تصدرت قائمة أفضل مواقع الاستثمار في العالم في نقل تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والروبوتات، والاستثمار في مجال الطاقة المتجددة. واحتلت المركز الخامس عالمياً في إعادة الاستثمار، في دلالة واضحة على ثقة مجتمع الاستثمار العالمي في بيئة الأعمال بدولة الإمارات وإمارة دبي». وأكد أن نتائج النصف الأول من العام الجاري، وتصنيف إمارة دبي بين أفضل ثلاث مدن للاستثمار عالمياً، في تدفقات رؤوس أموال ومشروعات الاستثمار الأجنبي المباشر، جاءت لتؤكد على دور إمارة دبي في تحويل تحديات مدن المستقبل الى فرص للنمو، والشراكة والابتكار، كبوابة الاستثمار في المستقبل.

الاستثمار المؤثر

في السياق نفسه، تم خلال حفل المنتدى تكريم الفائزين بـ«جائزة الاستثمار المؤثر في التنمية»، ضمن ست فئات. وفازت شركات: «إس إي بي» عن فئة «أكبر مشروع عالي التكنولوجيا»، و«أمازون»عن فئة «أكبر مشروع لوجيستي»، و«أكوا باور» عن فئة «أكبر مشروع استدامة»، و«يونيليفر»عن فئة «أكبر مشروع لإعادة الاستثمار»، و«جي إي أفياشن» عن فئة «أكبر مشروع قطاع الأولوية»، كما حصلت «سيمز» لحلول إعادة التدوير عن فئة «أكبر مشروع استثماري مؤثر».


سامي القمزي:

«توفير بيئة استثمارية متطورة هي الأكثر سهولة في ممارسة الأعمال».

فهد القرقاوي:

«دبي تحوّل تحديات مدن المستقبل إلى فرص للنمو والشراكة والابتكار».

 

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

هذا المقال "اقتصادية دبي: الإمارة تواكب تطلعات المستثمرين وتحوّلات التكنولوجيا" مقتبس من موقع (الإمارات اليوم) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الإمارات اليوم.