أخبار عاجلة

أهمية الإنجاب في عمر متأخر كما اكدت الدراسات

أهمية الإنجاب في عمر متأخر كما اكدت الدراسات
أهمية الإنجاب في عمر متأخر كما اكدت الدراسات

 مريم صليب
تسعى الأمهات إلى تزويج البنات والأبناء في سن مبكرة، ويروون أن أفضل سن للزواج هو العشرينيات بسبب ارتفاع الخصوبة لدى الطرفين إلا أنهم يواجهون مشاكل عدم القدرة على التعامل مع الأطفال وتربيتهم تربية سليمة لأنهم في الأساس لم ينضجوا بشكل كافٍ. 

وكشفت دراسة جديدة، نُشرت في صحيفة "ديلي ميل"، عن أن الإنجاب في سن متأخرة مفيد جدًا للآباء للقدرة على تربية الأطفال بشكل سليم، حيث كلما تقدم العمر بهم زادت قدرتهم على النضج. 

وحسبما ورد في الدراسة التي قام بها باحثون الهولنديون فإنهم وجدوا أن حالات الطلاق زادت في الفترة الأخيرة بسبب صغر سن الشباب والبنات وعدم قدرتهم على تكوين أسرة سوية والحفاظ على الأبناء في بيئة صحية. 

وأكدت الدراسة أنه لا داعي للقفز من خطوة لخطوة وأن لكل فترة عمرية حقها وعلينا ترك مجال أكبر للأبناء بأن يتحملوا المسئولية والنضج بشكل كافٍ.

هذا الخبر منقول من : صدى البلد

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

هذا المقال "أهمية الإنجاب في عمر متأخر كما اكدت الدراسات" مقتبس من موقع (أخبار) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو أخبار.