أخبار عاجلة
ترامب: حزب العمال الكردستاني أسوأ من "داعش" -
اتيليه الاسكندرية يعرض فيلم مستكة وريحان -
ضبط بلطجى شارع 45 بالمنتزة -
أفضل مكمل غذائي للاستمتاع بنوم هادىء -

مكتبة الشارقة «الشاطئية».. إبحار بين دفتي المعرفة

مكتبة الشارقة «الشاطئية».. إبحار بين دفتي المعرفة
مكتبة الشارقة «الشاطئية».. إبحار بين دفتي المعرفة

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
مكتبة الشارقة «الشاطئية».. إبحار بين دفتي المعرفة, اليوم الاثنين 5 أغسطس 2019 01:59 صباحاً

الشارقة (الاتحاد)

أطلق مكتب الشارقة العاصمة العالمية للكتاب 2019، مبادرة «مكتبة الشارقة الشاطئية» التي تهدف إلى تشجيع مرتادي الشواطئ في الشارقة على القراءة، وتعزز في نفوسهم حبّ المطالعة ضمن فعاليات الاحتفاء باللقب العالمي الذي حصلت عليه من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة ‏«اليونسكو»، وتضم المكتبة الأولى أكثر من 100 عنوان بلغات مختلفة. وتحولت منصات الإنقاذ الموجودة على الشاطئ إلى لوحات فنية، حيث تزينت برسومات مختلفة مستوحاة من كتب وقصص عالمية للأطفال تدور أحداثها في البحر، أشرف على تنفيذها 6 فنانين من جنسيات مختلفة.
وصاحب إطلاق المكتبة الشاطئية مجموعة من الأنشطة والفعاليات الثقافية والترفيهية، حيث نظمت «ثقافة بلا حدود» مبادرة «مع كاتب» التي هدفت إلى تسليط الضوء على منجزات وحضور الكتّاب الشباب. وعلى هامش افتتاح مكتبة الشارقة الشاطئية، أطلقت «ثقافة بلا حدود» مبادرة «المكتبة الشاطئية المتنقلة» التي تأتي استكمالاً لمبادرتها التي انطلقت في العام 2010 تحت عنوان «المكتبة المتنقلة». وأشارت مروة العقروبي، مدير مشروع الشارقة العاصمة العالمية للكتاب إلى أن المكتبة «جاءت نتاج الجهود المتكاملة التي تبذلها مختلف المؤسسات والهيئات في الشارقة؛ بهدف تحقيق الرؤية الثقافية للإمارة التي أرسى قواعدها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة والتي استحقت بسببها أن تتوج عاصمة عالمية للكتاب».
ولفتت‏ مريم الحمادي، مدير «ثقافة بلا حدود» إلى أن المبادرة «حريصة على مواكبة مختلف الأحداث الثقافية التي تقام في الشارقة».
وأكد أحمد عبيد القصير، المدير التنفيذي للعمليات لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، أن المكتبة «تقدم صورة مشرقة عن الواقع الثقافي والمعرفي في إمارة الشارقة»، لافتاً إلى أنها «بادرة استثنائية في الإمارة وفكرة تسهم في تشجيع مختلف الجهات والدوائر على تبنّي مبادرات من هذا النوع وتقديمها للجمهور».
وأضحت خولة السركال، مدير عام نادي سيدات الشارقة، أن «الإمارة بحصولها على لقب العاصمة العالمية للكتاب للعام 2019 فتحت الباب أمام حضارات العالم للتعرّف على ثقافتنا وخصوصيتنا العربية والإماراتية»، لافتة إلى أن النادي «يسعى لأن تستفيد السيدات بشكل كبير من هذه المبادرة المهمة».
ووصف علي عبيد الحمودي، مدير إدارة التفاعل المؤسسي لبلدية مدينة الشارقة، المبادرة بأنها «تشكل ملمحاً استثنائياً وحيوياً على شواطئ الإمارة».

هذا المقال "مكتبة الشارقة «الشاطئية».. إبحار بين دفتي المعرفة" مقتبس من موقع (جريدة الاتحاد الاماراتية) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو جريدة الاتحاد الاماراتية.