أخبار عاجلة
ما هو البرج الذي يتوافق معك؟ -

المواطنون بالمصنعة يعربون عن مشاعرهم وابتهاجهم بالعيد الوطني الـ (49) المجيد والمقدم السامي لجلالة السلطان

في المحليات 18 نوفمبر,2019  نسخة للطباعة

والي المصنعة لـ(الوطن): المصنعة نالت نصيبا وافرا من منجزات النهضة التنموية في مختلف المجالات
المصنعة ـ من خليفة بن عبدالله الفارسي:
استبشر أهالي ولاية المصنعة بالمقدم الميمون لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ والذي سيشمل برعايته السامية الكريمة اليوم العرض العسكري بقاعدة سعيد بن سلطان البحرية ذلك بمناسبة احتفال البلاد بالعيد الوطني التاسع والأربعين المجيد.
وقد التقت (الوطن) مع سعادة الشيخ حمود بن حمد الوحشي والي المصنعة بمحافظة جنوب الباطنة الذي قال: لقد نالت ولاية المصنعة كغيرها من ولايات السلطنة نصيباً وافراً من منجزات النهضة التنموية في مختلف المجالات، ومن أهم المشاريع التي تم الانتهاء منها ميناء الصيد البحري، حيث تم استلامه رسمياً من قبل وزارة الزراعة والثروة السمكية وسيتم تشغيله قريباً بإذن الله تعالى وهو معلم من المعالم الجديدة بالولاية، كما إنّ مشروع حماية تآكل الشواطئ بقرية ودام الساحل في مرحلته النهائية، ومن المؤمل الانتهاء منه خلال الاشهر القادمة، وقد حظيت الولاية بنصيب وافر من الخدمات الحكومية، حيث يوجد بها مكتب الوالي والمجمع الصحي ومراكز صحية ووحدة غسيل الكلى و25 مدرسة حكومية وعدد من المدارس الخاصة ومدارس تحفيظ القرآن الكريم، كذلك الكلية التقنية والمديرية العامة للإسكان والادعاء العام والمحكمة الابتدائية ومركز للشرطة ودائرة الطرق وخدمات الكهرباء والمياه والبلدية والتنمية الاجتماعية ودائرة التنمية السمكية ودائرة التنمية الزراعية ودائرة الكاتب بالعدل ولجنة التوفيق والمصالحة وجمعية المرأة العمانية وجمعية الاطفال المعوقين وبنك التنمية العماني الى جانب وجود عدد من البنوك التجارية.
وأضاف سعادة الشيخ والي المصنعة: تتمتع ولاية المصنعة بالكثير من المقومات السياحية منها حصن الولاية التاريخي الذي أخذ يستقطب السياح بعد أن تم إعادة ترميمه من قبل وزارة التراث والثقافة وأصبح معلماً بارزاً تتوافد إليه الأفواج السياحية الى جانب وجود عدد من الابراج القديمة.
وأضاف: بلا شك أن ولاية المصنعة تمتلك رصيداً زاخراً من الموروثات والآثار القديمة التي مازالت تحافظ عليها، وقد ساهم فندق الميلينيوم بشكل كبير في وضع ولاية المصنعة على خارطة السياحة ويساهم نادي المصنعة الرياضي الثقافي في النهوض بالحركة الرياضية والثقافية والاجتماعية، ناهيك عن الطرق الداخلية المعبدة في مختلف قرى الولاية مما سهل عملية التواصل، كما يوجد بالولاية عدد من الجوامع، إضافة لمجموعة من المراكز التجارية وسوق للخضار والفواكه وكبرة للأسماك.
وأوضح سعادته بأن ولاية المصنعة تعمل بجهد دؤوب لغرس قيم المجتمع العماني الأصيل والتربية للمواطنة في نفوس الشباب والأجيال القادمة وغرس حب الوطن وجلالة السلطان لدى النشء وذلك من خلال عدد من الفعاليات والمناشط ذات الصلة والمشاركة الفعّالة في نهضة الوطن الغالي والاهتمام بتنمية الفرد علمياً وفكرياً ليساهم في دفع مسيرة التنمية الشاملة في البلاد، مشيراً في الوقت ذاته لدور الشباب البارز في تنمية المجتمع كونهم ثروة الوطن وطاقته الكامنة.
واختتم سعادة الشيخ والي المصنعة حديثة بالتهنئة باسم كافة المواطنين والمقيمين بالولاية إلى المقام السامي لجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ بمناسبة العيد الوطني التاسع والأربعين سائلين الله العلي القدير أن يمد في عمره.
كما أعرب المواطنون بولاية المصنعة عن مشاعرهم الجياشة لجلالة السلطان المعظم بمناسبة العيد الوطني التاسع والأربعين المجيد والرعاية السامية للعرض العسكري بقاعدة سعيد بن سلطان البحرية بولاية المصنعة ..
الشيخ سعود بن حمير آل مالك الشحي ـ نائب والي المصنعة قال: إن هذه المناسبة المجيدة التي نجدد فيها الحب والولاء لجلالته ونعاهده على المضي قُدماً تحت رايته وخلف قيادته الحكيمة باذلين الجهد والوقت والروح من أجل صيانة مكتسبات نهضتنا الحديثة والحفاظ عليها وإعلاء بنيانها يوماً بعد يوم وعاماً بعد عام من أجل حاضر زاهر ومستقبل مشرق لكل أبناء هذه الأرض الطيبة وإذا كان التطور كما هو معلوم سنة من سنن الكون إلا أنه لابد لتحقيقه من توفير أسباب عديدة في مقدمتها الإرادة القوية والعزيمة الصادقة ومواجهة التحديات والإصرار على تذليل الصعوبات والعقبات لذلك كان على كل أمة ترغب في الحياة بكل ما تشمله هذه الكلمة من معنى أن تشمر عن ساعد الجد فتعمل بلا كلل أو ملل وفي إخلاص وتفانٍ وحبٍّ للبذل والعطاء مستغلة طاقاتها ومهاراتها مستثمرة مواردها وإمكاناتها من أجل بناء حاضر مشرق عظيم والإعداد لمستقبل زاهر كريم وإنه لمن توفيق الله أن أمد العُمانيين بقسطٍ وافرٍ من هذه الأسباب فتمكنوا خلال العقود الماضية المنصرمة من تحقيق منجزات ستظل خير شاهد لا ينكرها ذو بصر وبصيرة.
سعادة راشد بن محمد السعدي ـ عضو مجلس الشورى ممثل ولاية المصنعة قال: العيد الوطني المجيد يترقبه كل مواطن ترعرع على ثرى هذه التربة الطيبة هو يوم عرس بهيج تضاء فيه الأنوار وترفرف فيه الأعلام وتعلو الصيحات والاهازيج وتنشر فيه ورود الحب والرياحين فيه نجدد الولاء والعرفان لقائد المسيرة وباني النهضة الحديثة رجل السلام والحب والمحبة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه.
وقال سعادة عمار بن سالم المرضوف السعدي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية المصنعة: تحتفل السلطنة من مسندم إلى ظفار قاطبةً بيوم ١٨ من نوفمبر والذي يمثل رمزاً وطنياً لكل عماني يقطن على هذه الأرض الطيبة، واحتفال السلطنة بالعيد الوطني المجيد تزهو فيه سماء عُمان بحاضرها المشرق ومنجزاتها الشامخة والتي شملت مختلف جوانب الحياة، وإن ما تحقق من منجزات على مدى سنوات النهضة المباركة هو دليل واضح على أن عجلة التطور والبناء ومسيرة التنمية المستدامة مستمرة في المضي قدماً نحو مستقبل مشرق لأبناء عُمان، نهضة قاد فيها جلالته البلاد منذ سبعينيات القرن الماضي نحو تاريخ جديد يستمد مجده من تاريخ ضارب في أعماق الماضي التليد، فخرجت عمان كلها من الظلام إلى النور والتقدم تحاذي بذلك ركب الدول المتقدمة في العالم، لتشع لؤلؤة في تاج المعالي وترتدي ثوب المجد المزركش بأساور النهضة المباركة، ومن يرى موقع عمان اليوم بين الأمم يشعر بالزهو والفخر وهو يرى إشادة العالم أجمع بنهج السلام العماني الخالص للسياسة العمانية النابعة من المجتمع العماني السمح الذي يقود زمامه حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه.
وقال يوسف بن عبدالرحمن المجيني ـ نائب رئيس المجلس البلدي بمحافظة جنوب الباطنة أعرب عن السعادة الكبيرة التي تنتاب الكبير والصغير بمناسبة العيد الوطني التاسع والاربعين المجيد والذي يمثل لكل عماني يوم العزة والمجد والفخر والاعتزاز وشهادة ميلاد لوطن الشموخ صيغ تاريخها بحروف من نور أضاء سماءها يوم تحقق فيه الحلم الى حقيقة واقعية تمثلت في منجزات شامخة في كل ربوع وطننا التليد، نعتز ونفخر بما أولاه جلالة السلطان لنا من رعاية واهتمام وسخر كل الامكانيات لإسعادنا، وقال: في هذا اليوم المجيد وشعورنا يمتزج بالغبطة والسرور نرفع أكفنا الى السماء متضرعين للخالق سبحانه وتعالى بأن يحفظ لنا جلالته ويحيطه بعين رعايته وتوفيقه ويمنحه الصحة والعافية والعمر المديد لمواصلة مسيرة الخير والعمران والبناء برؤيته ونظرته وبصيرته ونهجه الحكيم.
وقال: العبارات تعجز عن الوصف لتشريف جلالة السلطان قابوس المعظم لتشريف ولاية المصنعة وأهلها للرعاية السامية لرعاية الحفل العسكري بقاعدة سعيد بن سلطان البحرية بولاية المصنعة.
رحمة بنت مبارك النوفلية ـ عضوة المجلس البلدي، رئيسة جمعية المرأة العمانية قالت: يمثل يوم الثامن عشر من نوفمبر يوماً فارقاً للعمانيين ليس فقط في التاريخ فحسب بل على مستوى الانجاز وسعي العمانيين نحو تحقيق طموحاتهم لوطنهم والعودة به الى محافل الانجاز بكافة المجالات متخذين من العلم وسيلة مُثلى لندرك آفاق طموحهم والانسانية منضبطين في مسير وطني مشهود يقوده ابن عمان البار جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه.
وقالت: إن المرأة في العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم نالت كل الرعاية السامية وتدعو الله تعالى أن يديم الصحة والعافية لصاحب الجلالة المعظم.
وقال العميد متقاعد عبدالله بن علي الحمادي: إنه لشرف عظيم لنا نحن أبناء ولاية المصنعة أن نفخر بما تحقق من انجازات في هذه الولاية في عهد النهضة المباركة التي حضيت بالرعاية السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ مما جعل عُمان منارة يفخر بها القاصي والداني، وإن ما يزيدنا شرف وسعادة التشريف السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم ـ أعزه الله وأطال في عمره ـ لرعاية الاحتفال المقام بمناسبة العيد الوطني التاسع والاربعين بهذه المناسبة الغالية في ولاية المصنعة.

2019-11-18

هذا المقال "المواطنون بالمصنعة يعربون عن مشاعرهم وابتهاجهم بالعيد الوطني الـ (49) المجيد والمقدم السامي لجلالة السلطان" مقتبس من موقع (الوطن (عمان)) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الوطن (عمان).