ذكاء اصطناعي يتنبأ بالبرق

ذكاء اصطناعي يتنبأ بالبرق
ذكاء اصطناعي يتنبأ بالبرق

طور باحثون في مدرسة لوزان الاتحادية للعلوم بسويسرا برنامجاً للذكاء الاصطناعي يمكنه التنبؤ بمكان ظاهرة البرق وتوقيتها بدقة تصل إلى 80 بالمئة.
وبحسب الباحثين، يمكن للبرنامج الذي يعمل بالاعتماد على بيانات الأرصاد الجوية، توقع حدوث الظاهرة قبل أن تضرب الأرض بـ10 إلى 30 دقيقة.
وأشار الباحثون إلى أن التقنية تعمل كنظام إنذار مبكر لمنع آثار الصواعق في البنية التحتية الحيوية والمرافق الخارجية المهمة والمعدات الحساسة.
وقال أمير حسين مستجابي، أحد الباحثين المشاركين في تطوير البرنامج: «الأنظمة الحالية بطيئة ومعقدة للغاية وتتطلب بيانات خارجية باهظة الثمن توفرها الرادارت أو الأقمار الاصطناعية».
وأضاف: «برنامجنا يعتمد على البيانات التي يمكن الحصول عليها بسهولة من أي محطة صغير لمراقبة الأرصاد الجوية، وهذا يعني أنه بإمكاننا تغطية المناطق النائية التي لا تتوفر فيها شبكات الاتصال ولا تغطيها الرادارات والأقمار الصناعية».
ويعمل النظام المبتكر على تحليل الضغط الجوي ودرجة الحرارة والرطوبة وسرعة الرياح باستخدام خوارزمية مبرمجة على الظروف التي تؤدي إلى حدوث البرق أثناء العواصف الرعدية.

هذا المقال "ذكاء اصطناعي يتنبأ بالبرق" مقتبس من موقع (الخليج) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الخليج.