للذاهبين إلى الساونا.. نصائح لتجنب أي مخاطر محتملة

للذاهبين إلى الساونا.. نصائح لتجنب أي مخاطر محتملة
للذاهبين إلى الساونا.. نصائح لتجنب أي مخاطر محتملة

 

 

أكد طبيب الأمراض الباطنية الألماني الدكتور راينر برينكه أن حمامات الساونا مفيدة للصحة؛ إذ تعمل على تقوية جهاز المناعة، غير أنه يجب مراعاة بعض النقاط المهمة لتحقيق أقصى استفادة ممكنة ولتجنب أي مخاطر محتملة.

وأوضح أنه ينبغي تخصيص وقت كاف لحمامات الساونا لا يقل عن ساعتين ونصف الساعة. وينبغي أيضاً عدم الذهاب إلى الساونا في وقت متأخر من الليل؛ نظراً لأن الحرارة الشديدة تمثل إجهاداً للجسم، ما يؤثر بالسلب على النوم. وينبغي كذلك ألا يكون المرء جائعاً أو يعاني من امتلاء البطن.

وبشكل عام ينصح بألا تزيد الساونا على ثلاث جلسات في الزيارة الواحدة، مع مراعاة ألا تزيد مدة الجلسة على 15 دقيقة، وألا يقل الفاصل الزمني بين الجلسة والأخرى عن 10 دقائق.

وقبل جلسة الساونا الأولى ينبغي الاستحمام، مع مراعاة ألا يكون الماء ساخناً للغاية، وبعد كل جلسة ينبغي الاستحمام بماء بارد، للاستفادة من التأثير التحفيزي للحمامات التبادلية.

وبشكل عام يتعين على أصحاب الأمراض المزمنة استشارة الطبيب المعالج أولاً قبل الذهاب إلى الساونا، في حين لا يجوز للأشخاص المصابين بنزلة برد الذهاب إلى الساونا.

 

 

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

هذا المقال "للذاهبين إلى الساونا.. نصائح لتجنب أي مخاطر محتملة" مقتبس من موقع (الإمارات اليوم) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الإمارات اليوم.