أخبار عاجلة

مطالب بتقديم "أردوغان" إلى المحاكمة  الجنائية الدولية باعتباره مجرم حرب، 

مطالب بتقديم "أردوغان" إلى المحاكمة  الجنائية الدولية باعتباره مجرم حرب، 
مطالب بتقديم "أردوغان" إلى المحاكمة  الجنائية الدولية باعتباره مجرم حرب، 

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
مطالب بتقديم "أردوغان" إلى المحاكمة  الجنائية الدولية باعتباره مجرم حرب، , اليوم الخميس 10 أكتوبر 2019 01:40 مساءً

قال احمد ياسين   الامين العام المساعد   بحزب مستقبل وطن   امانة اكتوبر والشيخ زايد   إن الرئيس التركى  رجب طيب أردوغان يريد صرف أنظار العالم عن جرائمه

والتى يقوم بها ضد المعارضة التركية، مطالبا جميع الدول العربية باتخاذ موقف موحد بطرد جميع سفراء تركيا وإعلان التضامن الحقيقى مع سوريا للوقف الفورى وطرد الغزاة الأتراك من الأراضى السورية.

وقال ياسين    إنه يجب تقديم "أردوغان" إلى المحاكمة العاجلة أمام المحكمة الجنائية الدولية باعتباره مجرم حرب، حتى يكون عبرة لجميع الأنظمة الإرهابية، متوقعاً أن نهاية الرئيس التركى المجنون اقتربت وستكون على يد "أحرار تركيا".

 

وأشاد  ياسين بالموقف المصرى الواضح بشان العدوان التركى على الاراضى السورية، مشيرا إلى تأييده التام لإعلان وزارة الخارجية المصرية فى بيانها بأن تلك الخطوة تُمثل اعتداءً صارخاً غير مقبول على سيادة دولة عربية شقيقة استغلالاً للظروف التى تمر بها والتطورات الجارية وبما يتنافى مع قواعد القانون الدولى وأنه يجب على المجتمع الدولى، ممثلاً فى مجلس الأمن، أن يقوم بدوره فى التصدى لهذا التطور بالغ الخطورة الذى يُهدد الأمن والسلم الدوليين، ووقف أية مساعٍ تهدف إلى احتلال أراضٍ سورية أو إجراء "هندسة ديمغرافية" لتعديل التركيبة السكانية فى شمال سوريا.

 

كما أشاد  ياسين  بتحذير مصر من تبعات الخطوة التركية على وحدة سوريا وسلامتها الإقليمية أو مسار العملية السياسية فى سوريا وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم 2254 ودعوة مصر لعقد اجتماع طارئ لمجلس جامعة الدول العربية لبحث تلك التطورات وسُبل العمل على الحفاظ على سيادة سوريا ووحدة شعبها وسلامة أراضيها.

يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

هذا المقال "مطالب بتقديم "أردوغان" إلى المحاكمة  الجنائية الدولية باعتباره مجرم حرب، " مقتبس من موقع (الجمهورية اونلاين) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الجمهورية اونلاين.