أخبار عاجلة
تدريبات روسية بيلاروسية مصرية مشتركة -

صيد وفير من الروبيان والميد والأسعار إلى انخفاض

صيد وفير من الروبيان والميد والأسعار إلى انخفاض
صيد وفير من الروبيان والميد والأسعار إلى انخفاض

محمد راتب

كشف رئيس الاتحاد الكويتي لصيادي الأسماك ظاهر الصويان عن تجاوزات خطيرة في مزادات سوق السمك، حيث يقوم عدد من المواطنين باستغلال آلية البيع الأخيرة للتربح على حساب الآخرين وإحداث فوضى عارمة، مشيرا إلى أن هناك من يستفيد من مزاد المواطنين ويشتري مصيد الصياد بأرخص الأثمان ليبيعه مرة أخرى على حسابه في انستغرام او البسطات او على حسابات انستغرام بأضعاف ما اشتراه، وفي حين ان وزارة التجارة متعاونة الا ان ما يحدث في السوق خارج عن السيطرة.

واكد الصويان، في تصريح معمم، أن الاتحاد يقف دائما مع المواطنين «الشرفاء» الذين يأتون إلى السوق لشراء حاجتهم من الأسماك والروبيان المحلي بسوق شرق، وهذا هو دورنا بأن نوفر لهم الأسماك يوميا بالأسواق سواء بسوق الفحيحيل أو بسوق شرق دون منة من أحد لأنها مسؤولية وأمانة أمام الله نؤديها بكل صدق.

‏وذكر الصويان أن بعض الصيادين ضاع تعبهم بسبب بيع مصيدهم بسعر منخفض جدا، وذلك عندما تم إكراههم على بيع سلة الميد بـ 6 دنانير، مما أسفر عن تعرض الصياد للخسارة دون أن يغطي تكاليف الطراد التشغيلية، لكن ما حدث هو أن الشخص الذي اشترى سلات الميد بقيمة 6 دنانير هو نفسه باعها لعامل أحد البسطات بسعر 45 دينارا للسلة الواحدة.

وتساءل الصويان: هل هذا مقبول؟ فواجبي أن أدافع عن الكويتيين اصحاب رخص الصيد الذين نمثلهم بمجلس الادارة وفق النظام الأساسي، والاتحاد ليس بمعرض الدفاع عن الصياد الوافد لأن لديه كفيلا كويتيا هو المسؤول عنه وفي الوقت نفسه ليس من حقي ولا حق غيري ان نتحكم في حلال الناس.

وأضاف الصويان: أن ما حدث من فوضى ومشاجرات وتناحر خلال الأيام الأخيرة هو أن الصياد يبيع أسماكه بأرخص الأثمان، لكن بعض من يشترون في مزاد المواطنين يأخذون اسماك الناس بحجة شرائها لبيوتهم ثم يبيعون ما اشتروه في مزاد المواطنين على أصحاب البسطات بأسعار كبيرة.

‏وأضاف «اما المواطن الكويتي الذي يشتري لحاجته ويذهب بها إلى بيته عليه بألف عافية، اما من يشتري منك حلالك امام عيونك بحجة القانون بالقوة والإكراه ويذهب ليبيعه مرة أخرى بحجة انه اخذ حصته من مزاد المواطنين فهذا مرفوض».

وتابع: «هذا الأمر الذي زعلنا نحن الصيادين وجعلنا نغضب من هذه التجاوزات من قبل البعض»، مؤكدا أن هذا الوضع سبب صدمة للصياد الكويتي صاحب الترخيص مؤكدا أن الاتحاد جميع منتسبيه كويتيون منهم الورثة وكبار بالسن وهم إخوة لنا وهم بثقتهم من أوصلونا إلى مجلس الادارة بالانتخابات للدفاع عن حقوقهم المشروعة وفق القانون».

وذكر الصويان أن أحد مفتشي التجارة كما نشر أحد المواقع الإخبارية قام بسحب هوية شخص اشترى 7 سلات ميد من المزاد، متسائلا: لماذا يأخذ مثل هذا المواطن اكثر من حاجته؟ ولماذا لم يعط فرصة للمواطنين بأن يأخذوا نصيبهم من المزاد؟

من جهة أخرى، أكد الصويان أن مزاد سوق السمك في الفحيحيل شهد امس وجود عدد كبير من سلات الروبيان بلغ 350 سلة بواقع 290 سلة من حجم ام نعيره فيما بلغ عدد سلات الروبيان الشحامية 100 سلة.

وأشار الصويان في تصريح لـ «الأنباء» أن سعر سلة أم نعيرة تراوح ما بين 40 و50 دينارا، فيما بلغ متوسط بيع سلة الشحامية ما بين 18 و25 دينارا.

فيما شهد سوق شرق امس توافر عدد كبير من سلات الروبيان والميد، حيث نزل السوق 500 سلة روبيان بيعت الواحدة منها بـ 45 دينارا والشحامية ما بين 17 و25 دينارا، اما سلال الميد فبلغت 300 سلة بيعت بـ 16 دينارا.

هذا المقال "صيد وفير من الروبيان والميد والأسعار إلى انخفاض" مقتبس من موقع (جريد الأنباء الكويتية) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو جريد الأنباء الكويتية.