أخبار عاجلة
إسرائيل تعتقل مواطنة أردنية -

«إحياء التراث»: نجاح مشروع «الأضاحي» هذا العام وإقبال كبير من المتبرعين

«إحياء التراث»: نجاح مشروع «الأضاحي» هذا العام وإقبال كبير من المتبرعين
«إحياء التراث»: نجاح مشروع «الأضاحي» هذا العام وإقبال كبير من المتبرعين

في الوقت الذي لاتزال فيه المساهمات تتدفق على مشروع «الأضاحي» وبإقبال كبير، أعلنت جمعية إحياء التراث الإسلامي تحقيق الهدف المحدد لعدد من الدول، وتوفير العدد المطلوب من الأضاحي لها، خصوصا لأول فئتين وهما فئة (15 - 25) دينارا، وتوقف بذلك استقبال التبرعات لهذه الدول.

وقال مسؤولون في إدارة المشاريع الإسلامية بجمعية إحياء التراث الإسلامي، انه من المتوقع أن يفوق عدد الأضاحي في هذا العام ما تم تحقيقه في العام الماضي والأعوام السابقة، ومن علامات ذلك تحقيق الاكتفاء والوصول للعدد المطلوب في 7 دول، وهي: (تنزانيا - أوغندا - تشاد - إثيوبيا - الصومال - كينيا - غانا).

وقد أغلق باب التبرع للأضاحي في هذه البلاد وفق ما أفادت به إدارة المشاريع بجمعية إحياء التراث الإسلامي، فيما ستستمر جميع التبرعات إلى بقية الدول ولمختلف الأسعار والأنواع، والتي تبدأ الآن من 35 دينارا إلى 85 دينارا خارج الكويت، و65 دينارا للأسترالي، و120 دينارا للعربي داخل الكويت.

كما أن هناك أضاحي من غير الغنم وهي البقر والإبل، ويمكن المساهمة في ذبح أضاحي البقر والإبل بقيمة سهم واحد أو أكثر، حيث تبلغ تكلفة السهم الواحد (سبع) قيمة الأضحية.

وسعر البقرة عادة يتراوح بين 90 و 500 دينار، أما أسعار الأضحية من الإبل فيبلغ 150 دينارا.

أما داخل الكويت، فإن المشروع تنفذه الجمعية حرصا منها على إقامة هذه الشعيرة الإسلامية العظيمة، وتيسير أمر هذه العبادة على أهل الخير في الكويت، وتسهيلا على الإخوة المحسنين في اتباع سنة المصطفى صلى الله عليه وسلم بما يعود منها بالنفع العميم على المحتاجين، حيث سيبلغ سعر الأضحية الأسترالي 65 دينارا، أما أضحية (النعيمي) فسيكون سعرها 120 دينارا.

ويستفيد من هذا المشروع داخل الكويت سنويا ما يقارب من 5 آلاف أسرة بعدد أفراد يتجاوز 20 ألف شخص.

ويظهر في مشروع (الأضاحي) هذا العام نقاط بارزة من المتوقع أن تجتذب اهتمام المتبرعين، وهي أوضاع اللاجئين السوريين في مختلف الدول، حيث يبلغ سعر الأضحية في الداخل السوري 60 دينارا، أما اللاجئون منهم في دول الجوار (الأردن - تركيا - لبنان) فسيكون سعر الأضحية فيها 85 دينارا، وكذلك بالنسبة للإخوة في اليمن الذين هم بأمس الحاجة لجميع أنواع المساعدات، حيث سيبلغ سعر الأضحية فيها 50 دينارا.

كما أن الجمعية طرحت مشروع (وقف الأضاحي) الصدقة، الذي يتيح لكل راغب في الخير أن يوقف مبلغ 400 دينار يحفظ أصلها ويستثمر، وينفق ريعه في ذبح أضحية كل عام باسم المتبرع.

هذا المقال "«إحياء التراث»: نجاح مشروع «الأضاحي» هذا العام وإقبال كبير من المتبرعين" مقتبس من موقع (جريد الأنباء الكويتية) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو جريد الأنباء الكويتية.